الجمعة، 19 فبراير، 2010

هل أتـــــــــــــاك حديث الاحساس

هــــــــــــــــــــــذا قبرى
وذاك مشــــــــــــــــــــــهدى
وجسد سيسكــــــــــــن
التراب بأجل قد سابق
بالاحـــــــــــــــــــزان
موعــــــــــــــــــــــــــــدى
فهل أتـــــــــــــــــاك ياسيدتى
حديث العشق والاحساس
وقلب قد اعياه الهجر
فأغرق بفيضه قلوب الحيارى
من الجـــــــــــــــــــن والنــــــاس
يامن كنت ابراج كنائيـــــــــــسى
وكنت الراهب بهواك
وقــــــــــــارع الاجراس
وكان نــــــــــــدا حبك
يازهرتى مــــــــــــــأاااااااااذنى
وخفقات الفؤلد الصارخ
بحبك صـــــــــــــــلواتى
وتهجداتى التى يهتدى
بها الـــــــــــــــناس
وكنت ياسيدتى اقرأ قل اعوذ برب
الفلق
وقل اعوذ برب النـــــــــــــــــــاس
فلما لم تســــــــألى الليل عنى
وعن دموع
والشمـــــــــــس
وضحها التى كانت مشــــــــــــــرقه
فأنبتت سنابل تتغنى بعشقك
وتراقصت على اغصان محبتك
زهورى وهواها الناس
وقد خاطبت نجوم الهوى لعلى
اهتدىوسافرت لبلاد الاحزان
لعلى ارتوى
فما وجدت الا الجرح والدمع
وشفقه من عيون الناس
لعمرى بضعف القلب
والنفس
واهنــــــــــه
مرتحلان ياسيدتى بشوقيهما
وانت هاذاك تمشين على قبرى
ويبكـــــــــــــانى الناس
فهذا قبــــــــــــــرى وذاك مشهدى
وجسدسيســــــكن التراب
بأجـــــــــل قد سابق بالاحزان
موعــــــــــدى وافتقد الحياه
والاحســــــــــاس

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق